منتدى الطريقه النقشبنديه

عزيزى الزائر/ عزيزتى الزائره
يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت
عضو معنا
أو التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى أسرة المنتدى
سنتشرف بتسجيلك


ادارة المنتدى

منتدى الطريقه النقشبنديه

تصوف اسلامى تزكية واداب وسلوك احزاب واوراد علوم روحانية دروس وخطب كتب مجانية تعليم برامج طب و اسرة اخبار و ترفيه
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رحمة الرحمن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المهتدى
المراقب العام
المراقب العام
avatar

الساعه :
الدوله : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 2109
مزاجك : السفر
تاريخ التسجيل : 08/03/2011
العمر : 21
العمل/الترفيه : الإنترنت
الأوسمه عضو مجلس الإداره

مُساهمةموضوع: رحمة الرحمن   الإثنين يوليو 04, 2011 9:53 am


بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين. قال تعالى {كَتَبَ رَبُّكُمْ على نَفسِهِ الرحمة}، و قال تعالى {قُلْ
يا عِبَادي اْلِّذين أَسْرَفُواْ عَلَى أنفُسِهِمْ لاَ تَقْنَطُوا من
رَّحْمَةِ اللهِ إنَّ اللهَ يَغْفِرُ اْلذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ
اْلْغَفُورُ الرَّحِيمُ
},
تتكرر آيات الرحمة و اللطف الإلهي في كثير من المواضع في القرآن الكريم,
حتى إن من أسماء الله الحسنى و صفاته الرحمان. و هو اسم مشتق من الرحمة
مبني على المبالغة, و معناه ذو الرحمة الواسعة الذي لا نظير له فيها. قال
رسول الله صلى الله عليه و سلم, قال الله تعالى ( أنا الرحمان, خلقت الرحم و
شققت لها اسما من اسمي, فمن و صلها وصلته,
و من قطعها قطعته). وإن
من عظمة الله عز و جل و رحمته الواسعة أنه جعل رحمته مدونةً و عهداً منه
لعباده. قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لما قضى الله الخلق كتب في
كتابٍ فهو عنده فوق العرش: (إن رحمتي سبقت غضبي).




إن
الممعن في هذا النص و الآيات القرآنية التي تتحدث عن رحمة الله, يدرك أن
الرحمة لوحدها كقاعدة قضائه في خلقه, هي لوحدها فضل عظيم من الله لا يمكن
تأدية تمام حق شكرها, فكيف إذا دونت في القرآن الكريم و فوق العرش عهدا
منه, إنها عظمة الخالق و رحمته بعباده الغافلين المقصرين في العبادة و
الشكر.أخرج مسلم بإسناده عن أبي هريرة, قال رسول الله صلى الله عليه و سلم(
جعل الله الرحمة مئة جزء, فأمسك عنده تسعة و تسعين و أ نزل في الأرض جزءاً
واحداً, فمن ذلك تتراحم الخلائق, حتى ترفع الدابة حافرها عن وليدها خشية
أن يصيبه الضرر). و في رواية لمسلم ( و أخر تسعة و تسعين يرحم بها الله
عباده يوم القيامة).




هنا
يقرب رسول الله عليه الصلاة و السلام إلى العقل البشري عظمة رحمة الله,
فالعبد يرى رحمة الأهل بأطفالهم و رق و شفقة القلوب بالأطفال و المحتاجين و
المساكين و المرضى و كل من في مصيبة أو بلاء, كل هذا التراحم من رحمة
واحده مَنَّ الله بها علينا. فالله تعالى خلق الإنسان و كرمه في السماوات و
الأرض, و سخر له الكون و بعث له الكتب و الرسالات السماوية, من أجل سعادته
في الدنيا و الآخرة. قال تعالى
{ طه * مَآ أَنزَلْناَ عَلَيْكَ اْلْقُرَْءَانَ لِتَشْقَى} و قال أيضا {و مآ أَرْسَلْنَكَ إِلاَّ رَحْمَةً للعَالمين}.
فرحمة الله عامة لكافة خلقه, للمؤمن و للكافر. فهو من رحمته يرزق و يتفضل
على عباده بالرحمة و الرزق حتى وإن جاهروه بالمعاصي و أنكروا وجوده سبحانه و
تعالى. عبد شاب الله عشرين سنة, ثم عصاه عشرين سنة, ثم نظر يوما فرأى
لحيته شعرا أبيض, فحزن لذلك كثيرا فقال:إلهي أطعتك عشرين سنة ثم عصيتك
عشرين سنة, فإن رجعت إليك أتقبلني؟ فسمع قائلاً ا يقول (أحببتنا أحببناك,
فتركتنا تركناك, و عصيتنا أمهلناك, فإن رجعت إلينا قبلناك).




إن
رحمة الله هي التي تجعل المذنب و العاصي في اتصال مع الله دون قطيعة رغم
الذنوب و المعاصي, فهو يدرك أن الله ذو رحمة واسعة لمن أذنب وتاب, فالله
يبدل السيئات حسنات. قال تعالى {
ورَحْمَتىِ وَسِعَتْ كُلَّ شَىءٍ } لكن هذا لا يعني الاسترسال في الذنوب و الأمن من عقاب الله دون توبة مع إيمان و عمل. قال تعالى{إلا من تَابَ وَ ءَامَنَ وَ عَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللهُ سَيِئَاتِهِم حَسَنات و كان اللهُ غَفُوراً رَّحِيماً } و قال أيضا{أفأمنو مَكْرَ الله, فلا يأمن مكرالله إلا القوم الخاسرون}. فعلى الإنسان أن يبادر بالتوبة و الاستغفار , و الدوام على العبادة و أن يحاول تجنب المعاصي و الذنوب ما ظهر منها و ما بطن , خوفا من تراكم الران على القلب و يصبح ممن قال الله تعالى عنهم {كَلاَّ بَلْ رَانَ على قُلُبِهِم مَّا كانوا يَكْسِبُون}.



رأى
الأقرع بن حابس النبي عليه الصلاة و السلام و هو يقبل ولده الحسن, فقال:إن
لي عشرة من الولد ما قَبَلتُ واحدا منهم, فقال رسول الله عليه الصلاة و
السلام إن من لا يَرحم لا يُرحم) لقد بين لنا رسول الله كيف نفوز و نستحق
رحمة الله الخاصة بعباده المخلصين, فعلى المؤمن أن يبدأ بنفسه أولا, يرحمها
بالابتعاد عن الشهوات. و أن يعينها على دوام طاعة
الله كي لا تقع في الذنوب و المعاصي. و من ثم رحمته بأهل بيته و عشيرته
الأقربين بأن يكون لهم ناصحا و قدوة حسنة, رفيقا و رحيما في تعامله معهم. و
من عظمة الإسلام أنه يدعونا إلى التراحم مع غيرنا سواء كانوا مسلمين أو
غير مسلمين و فالجميع خلق الله نتعامل معهم بالرحمة و اللين ما لم يقوموا
بالتعدي على حدود الله و حقوق المسلمين. انظر كيف خاطب الله سيدنا موسى
عندما أرسله إلى فرعون. قال تعالى {
فَقُولا لَهُ قَولاً لَّيِناً لَّعَلَّهُ يتذكَّرُ أو يخشَىَ}.



إن
المسلمين اليوم يعانون من الضعف و الفرقة ما يدمي القلوب و ما نقص الأرزاق
و شح الأمطار إلا بسبب غياب التراحم و حلول البغضاء مكانها, لكن من رحمة
الله و لطفه بعباده أنه لا يترك عباده, و لذلك يسر لنا أوقاتا طوال العام
تكون النفحات الرحمانية في أوجها, فتفضل علينا بفضل ليلة الجمعة, و ليلة
النصف من شعبان, و ليلة القدر, و ليلة العيد, و فضل شهر رجب و شهر رمضان, و
وقت السحر و الكثير من مواسم الخير و البركات التي مَنَّ الله علينا بها
كي نزداد قرباً و نظل طوال العام مهما عصفت بنا الذنوب و الأغيار مستبشرين
برحمة الله و مغفرته, مستحقين لشفاعة سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام,
الذي كانت قدماه الشريفتان تتفطران من العبادة و الصلاة فيقال له أما غفر
الله ذنبك ما تقدم منه و ما تأخر, فيقول ( أفلا أكون عبداً شكوراً ) هذا
رسول الله و حبيبه فما نقول نحن المقصرين الكسالى. نسأل الله أن نكون من
القليل الذين ذكرهم الله تعالى{
و قليل من عبادي الشكور}.



قال
رسول الله يوما لأبي هريرة ( يا أبي هريرة. أتريد أن تكون رحمة الله عليك
حياً و ميتاً و مقبوراً و مبعوثاً ؟ قم من الليل فصل و أنت تريد رضا ربك.
يا أبا هريرة, صل في زوايا بيتك يكن نور بيتك في السماء كنور الكواكب و
النجم عند أهل الدنيا).و أخيرا أختم بسطور قليلة من النصائح الرحمانية عن
شيخنا عبد الرحمن الشريف قدست أسراره و نفعنا الله بعلومه حيث قال: يا
مسرفاً على نفسه لا تقنط و بإساءات الظنون بمولاك لا تتحوط. فلو أرادَ بك
التنكيد, لما ألهمك بمنَةِ التوحيد. و أنظر بعين الإنصاف و دع طريق
الإعتساف, لو أن من في الأرض جميعاً بدون عصيان, فلمن يا هذا رحمة الرحمان.
و لو أن من في الأرض أبرار, فما معنى أسمه الغفار. رحمته واسعة و آلاؤه
ساطعة. أحسن ظنك مسيئا أو مطيعا, إن الله يغفر الذنوب جميعاً.



تم بحمد الله و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الصوفى
مشرف مميز
مشرف مميز


الساعه :
الدوله : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1140
مزاجك : ركوب الخيل
تاريخ التسجيل : 07/03/2011
العمر : 56
العمل/الترفيه : حب التصوف والاضطلاع الدينى
الأوسمه المشرف المميز

مُساهمةموضوع: رد: رحمة الرحمن   الأحد يوليو 10, 2011 5:46 pm

بـــــاركـــــ الـلـــــــــه فـيـــــــــكــــ
وجــعـله فـــــــــى مـــــــــيــزان حـســــنـاتــــــكــ يـــــــوم الـقـيـامــه
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
دمــت ودام عـطــــاءكــ لـلـمـنـتـدى
فــــــــــى إنتــظـار مـــزيـــدكـــ الــشــــيق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رحمة الرحمن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الطريقه النقشبنديه  :: الطريقه النقشبنديه والتصوف الاسلامى :: منتدى الطريقه النقشبنديه والتصوف الاسلامى-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» اختصاص الامام علي كرم الله وجهه بالطريقة
الأحد نوفمبر 15, 2015 9:19 am من طرف داوود الجزائري

»  كتاب الجفر للامام على بن ابى طالب كرم الله وجهه
الأحد نوفمبر 15, 2015 9:08 am من طرف داوود الجزائري

» للوقايه من شر الإنس والجن
الخميس أغسطس 06, 2015 2:04 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

»  دعآء آلهم و آلحزن و آلكرب و آلغم
الخميس أغسطس 06, 2015 2:03 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» رياض الصالحين .
الخميس أغسطس 06, 2015 2:02 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» حمل كتب الامام محي الدين بن عربي
الخميس أغسطس 06, 2015 2:02 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» برنامج لكسر حماية ملفات الـ pdf لطباعته
الخميس أغسطس 06, 2015 2:01 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

»  الجن و دياناتهم
الخميس أغسطس 06, 2015 1:59 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» الفرق بين الروحاني والساحر
الخميس أغسطس 06, 2015 1:59 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

»  تنبؤ الشيخ الاكبر ابن عربي قدس الله سره عن الصين
الخميس أغسطس 06, 2015 1:56 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» الشيخ الحاضر للطريقة الجهرية الصينية سيدنا ومولانا الشيخ محمد حبيب العليم شمس الاسلام والصوفية الصينية
الخميس أغسطس 06, 2015 1:56 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» الصوفية الصينية والطريقة الجهرية النقشبندية ومشايخها
الخميس أغسطس 06, 2015 1:56 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» مبادىء الطريقه النقشبنديه
الخميس أغسطس 14, 2014 6:11 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» مبادىء الطريقه النقشبنديه
الخميس أغسطس 14, 2014 6:10 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

» وظائف الطريقه النقشبنديه
الخميس أغسطس 14, 2014 6:07 pm من طرف الشريفه النقشبنديه

أقسام المنتدى

جميع الحقوق محفوظة لـ{منتدى الطريقه النقشبنديه} ®
حقوق الطبع والنشر © مصر 2010-2012
@ الطريقه النقشبنديه للتعارف والاهداءات والمناسبات @المنتدى الاسلامى العام @ الفقه والفتاوى والأحكام @ منتدى الخيمه الرمضانيه @ قسم الصوتيات والمرئيات الاسلاميه @ الطريقه النقشبنديه للثقافه والموضوعات العامه   منتدى الطريقه النقشبنديه للحديث الشريف @ منتدى الطريقه النقشبنديه للعقيده والتوحيد @ منتدى الطريقه النقشبنديه للسيره النبويه @ منتدى مناقب ال البيت @ منتدى قصص الأنبياء @ شخصيات اسلاميه @   الطريقه النقشبنديه والتصوف الاسلامى @ الطريقه النقشبنديه @ صوتيات ومرئيات الطريقه النقشبنديه @ رجال الطريقه النقشبنديه @ @  قصائد نقشبنديه @  منتدى قصائد أهل التصوف والصالحين @ منتدى سيرة ألأولياء والصالحين @ شبهات وردود حول التصوف الاسلامى @ التزكيه والآداب والسلوك @ أذواق ومشارب الساده الصوفيه @ الصلوات المحمديه على خير البريه @ أحزاب وأوراد @ أدعيه وتوسلاات @   تفسير الروىء وألأحلام @  منتدى الروحانيات العامه @  منتدى الجن والسحر والعفاريت @  منتدى الكتب والمكتبات العامه @ منتدى الكتب والمكتبات الصوفيه @ منتدى كتب الفقه الاسلامى @ كتب التفاسير وعلوم القران @ كتب الحديث والسيره النبويه الشريفه @ منتدى الابتهالاات الدينيه @ منتدى المدائح المتنوعه @ منتدى مدائح وأناشيد فرقة أبو شعر @ منتدى مدح الشيخ ياسين التهامى @ منتدى مدح الشيخ أمين الدشناوى @ منتدى القصائد وألأشعار @ منتدى الأزهر الشريف التعليمى @ منتدى معلمى الأزهر الشريف @ منتدى رياض الأطفال @ منتدى تلاميذ المرحله الابتدائيه @ منتدى طلاب وطالبات المرحله الاعداديه @ منتدى التربيه والطفل @ منتدى الاسره والمجتمع @ منتدى المرأه المسلمه @ منتدى الترفيه والتسليه @ منتدى الطريقه النقشبنديه للصور الاسلاميه @ منتدى صور الصالحين @ منتدى غرائب وعجائب الصور @ الصور والخلفيات العامه والمتحركه @ منتدى الطب النبوى @ أمراض وعلاج @ منتدى الوقايه خير من العلاج @ قسم الجوال والستالاايت @ قسم البرامج العامه للحاسوب @ دروس وشروحات فى الحاسوب @ تطوير مواقع ومنتديات @ انترنت وشبكات @ منتدى الشكاوى والمقترحات @ منتدى التبادل الاعلانى @
الدخول السريع
  • تذكرني؟
  • اليكسا
    التسجيل
    حفظ البيانات؟
    متطلبات المنتدى
    أرجو قفل الموضوع


    هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

    و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

    للتسجيل اضغط هـنـا

    تنويه
    لا يتحمّل منتدى الطريقه النقشبنديه الصوفيه أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها من قبل الساده الأعضاء أو المشرفين أو الزائرين
    ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم   التي تخالف القوانين
    أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.
    rss
    Preview on Feedage: free Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
    Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
    Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
    تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
    تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

    الطريقه النقشبنديه

    قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى الطريقه النقشبنديه على موقع حفض الصفحات